التخطي إلى المحتوى

أكملت وزارة التضامن الاجتماعي خلال الشهر الماضي بحث ودراسة 5،396 شكوى وطلبات واستغاثة بالتواصل مع نظام الشكاوي الحكومي الموحد التابع لمجلس الوزراء.


قال طارق الرفاعي ، مدير النظام الموحد للشكاوى الحكومية ، إنه تم إصدار وإعادة تفعيل 1272 بطاقة “تضامن وكرامة” للأسر المستحقة ، وشمل ذلك إصدار 582 بطاقة “تضامن وكرامة” للأسر المستحقة ، وآخر. تم تفعيل 625 بطاقة ثبت استحقاق أصحابها وفق معايير الاستحقاق ، كما تم إصدار 65 بطاقة بديلة.

وفي هذا السياق أكد الدكتور طارق الرفاعي أن ذلك يأتي في إطار تنفيذ توجيهات القيادة السياسية بشأن زيادة عدد المستفيدين من شبكات الضمان الاجتماعي والحماية التي تهدف الدولة إلى تحقيقها.

وقال إنه تم الانتهاء من إجراءات إصدار 299 بطاقة خدمات متكاملة لأصحاب الهمم. حيث تمت تلبية مطالبهم بطباعة البطاقات وتسليمها إلى محل إقامتهم بالتنسيق بين وزارة التضامن الاجتماعي والهيئة الوطنية للبريد وشركات الشحن ، فيما تم صرف 210 مساعدات مالية عاجلة من مؤسسات وجمعيات التكافل الاجتماعي والخيرية خلال شهر. يوليو.

وتابع الرفاعي: كثف النظام جهوده بالتنسيق مع وزارة التضامن الاجتماعي فيما يتعلق بالاهتمام وتقديم الدعم اللازم للمشردين لحمايتهم من أجل توفير أفضل وسائل الرعاية والحماية الاجتماعية لهم. والضيق على المتشردين ، ونجحت فرق العمل في إيداع 12 مواطنًا بلا مأوى في دور الرعاية الاجتماعية المختلفة خلال الشهر الماضي ، بالإضافة إلى تقديم تدخلات طبية متنوعة لـ 6 متشردين تمهيدًا لإيداعهم دور الرعاية الاجتماعية فور وصولهم. يتعافى ، فضلا عن تقديم المساعدة إلى 5 أشخاص آخرين بلا مأوى.

وفي سياق متصل ، استكملت الهيئة الوطنية للتأمينات الاجتماعية دراسة ودراسة الشكاوى والطلبات والاستغاثة لعام 1983 ، وتم الانتهاء من إجراءات الصرف الفعلي للمستحقات التأمينية لـ 234 مواطناً تقدموا بشكاوى ومضايقات للنظام ، بالإضافة إلى استكمال ربط وتسجيل وتحديد دورية صرف مستحقات التأمين لعدد 204 مواطنين آخرين تقدموا بطلبات. وبعد فحص ملفات التأمين الخاصة بهم ، تم توجيه 286 مواطناً لاستكمال المستندات اللازمة لإنهاء إجراءات صرف مستحقاتهم.

جاء ذلك خلال متابعة رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي لجهود نظام الشكاوي الحكومية الموحد التابع لمجلس الوزراء في التعامل مع شكاوى المواطنين خلال شهر يوليو.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.