التخطي إلى المحتوى

أجهزة الدولة تسابق الزمن لتقديم حزم الحماية الاجتماعية التي وجه الرئيس السيسي لتنفيذها لمواجهة الأزمة الاقتصادية العالمية الحالية ، وأعلن مجلس الوزراء عنها خلال اجتماعه الأخير في العلمين الجديدة الخميس الماضي.


تشمل حزمة الحماية الاجتماعية التي أقرها مجلس الوزراء زيادة عدد المستفيدين من معاشات “التضامن والكرامة” من 4.1 مليون أسرة إلى أكثر من 5 ملايين أسرة تمثل قرابة مليون أسرة جديدة بتكلفة إجمالية تقدر بنحو 5.5 مليار جنيه سنويًا.

وأوضح رئيس الوزراء مصطفى مدبولي أنه فيما يتعلق بمليون أسرة ، فإن الدولة ستتحمل التكلفة المالية لـ 500 ألف أسرة مستهدفة ، على أن يتحمل المجتمع المدني تكلفة ما بين 400 ألف و 500 ألف أسرة أخرى ، وبالتالي ستخصص الدولة من الطوارئ. ويبلغ الاحتياطي النقدي في الموازنة العامة نحو 3 مليارات جنيه لتغطية الزيادة في عدد الأسر المستفيدة فيما يتعلق بالجزء الذي ستتحمله الدولة فيما ستتحمل الجمعيات الأهلية نحو 2.5 مليار إلى 3 مليارات جنيه.

أكد مجلس الوزراء أن زيادة أسر برنامج التكافل والكرامة أمر دائم وليس مؤقت لاستهداف مليون أسرة جديدة وهو طفرة كبيرة حيث يشهد زيادة بنسبة 25٪ من المستفيدين من النقد. برنامج الدعم.

وأوضح مجلس الوزراء أن الحكومة وضعت برنامجاً يتضمن حزمة إضافية استثنائية لمدة 6 أشهر تضخ الدولة خلالها اعتمادات مالية تصل إلى مليار جنيه شهرياً أي ما مجموعه 6 مليارات جنيه خلال الأشهر الستة. يتم صرف دفعات شهرية إضافية على شكل سلع من الحزمة التموينية التي تقوم الدولة بصرفها ، ويمكن لهذه العائلات الاستفادة من هذا المبلغ طوال الأشهر الستة.

وأوضح المجلس أن الحزمة المالية الإضافية تكلف ما بين 11.5 مليارا ونحو 12 مليار جنيه ، مشيرا إلى أن عدد البطاقات التموينية للأسر المستحقة يبلغ 23 مليونا.

كما تشمل الحزمة توفير “علب” غذائية للمواطنين بأسعار مخفضة ، وذلك بالتعاون بين القوات المسلحة ووزارات الداخلية والتموين والتضامن والجمعيات الأهلية لإعداد هذه الصناديق وتوزيعها على المواطنين بأسعار مخفضة.

ووجه الرئيس السيسي بتوزيع مليوني “كرتونة” شهرياً خلال الأشهر الستة المقبلة ، والتكلفة الفعلية للكرتون الواحد 120 جنيهاً. من خلال مؤسساتها المختلفة لاستهداف المناطق الأكثر احتياجاً في القرى والنجوع.

وتعمل الحكومة حاليا على الانتهاء من الإجراءات اللوجستية والترتيبات الخاصة بصرف حزم الحماية الاجتماعية نهاية شهر أغسطس المقبل للأسر التي ليس لديها بطاقات صرف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.