التخطي إلى المحتوى

شاركت غادة شلبي نائبة وزير السياحة والآثار لشؤون السياحة في الاجتماع الذي عقد عبر تقنية “الفيديو كونفرنس” مع ممثلين عن قطاع السياحة البولندي ، بالتنسيق بين وزارة السياحة والآثار والسفارة المصرية في بولندا. .


حضر اللقاء السفير حاتم تاج الدين وسفير مصر لدى بولندا ومايكل لابندا وسفير بولندا بالقاهرة والوزيرة المفوضة داليا عبد الفتاح المشرف العام على الإدارة العامة للعلاقات الدولية والاتفاقيات بالوزارة ومحمد فرج. والملحق السياحي بمكتب السياحة المصرية بألمانيا والمشرف الإداري والمالي على المكاتب السياحية في كل من روسيا وإيطاليا والدول المشرفة عليها وممثلون عن الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي ووزارة الطيران المدني ، اثنان غرف شركات ووكالات السفر والسياحة والمرافق الفندقية.

يأتي هذا الاجتماع في ظل حرص الوزارة على تعزيز التواصل مع شركاء المهنة من مختلف الأسواق السياحية لدفع المزيد من الحركة السياحية القادمة من هذه الأسواق إلى الوجهة السياحية المصرية.

بدأ نائب الوزير الاجتماع بالإشارة إلى أهمية السوق البولندي للسياحة المصرية ، حيث يعد من أهم الأسواق المصدرة للسياحة إلى مصر.

كما استعرض أبرز التطورات في قطاع السياحة في مصر ومنها الجهود التي تبذلها الوزارة لتحسين جودة الخدمات السياحية المقدمة للسياح في المنشآت الفندقية ومنها إعادة تقييم المنشآت الفندقية على مستوى الجمهورية في وفقًا لمعايير التصنيف الجديدة (HC).

كما تحدثت عن الاستعدادات والاستعدادات السياحية التي يتم تنفيذها في إطار استضافة مصر للمؤتمر السابع والعشرين للأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة للتغير المناخي “كوب 27” بشرم الشيخ في نوفمبر المقبل. التطورات التي تشهدها المدينة حاليًا للتحول إلى مدينة صديقة للبيئة ، من خلال عدة خطوات من بينها العمل على تحويل المرافق الفندقية والسياحية إلى خضراء ، بما يتماشى مع الاتجاه العالمي للاهتمام بالسياحة الخضراء والمستدامة.

كما تحدثت عن تسهيل تأشيرات دخول السياح إلى مصر ، الخط الساخن للوزارة 19654 ، والذي يعمل على مدار الساعة للتعرف على أي شكاوى أو اقتراحات من السائحين والرد على استفساراتهم.

وبشأن الترويج والتسويق للوجهة السياحية المصرية ، أشار وكيل الوزارة إلى الحملات الترويجية التي أطلقتها الوزارة وتلك التي تشاركها مع شركاء المهنة.

من جانبه أكد السفير المصري في بولندا العلاقات المتميزة بين مصر وبولندا على مر السنين وفي مختلف المجالات.

وأوضح أن مصر تعد من أهم الوجهات السياحية للسياح البولنديين نظرا لتنوع منتجاتها السياحية. كما أشار إلى البعثات الأثرية البولندية التي ساهمت في عدد من الاكتشافات الأثرية المهمة في مصر.

كما أعرب السفير البولندي بالقاهرة عن سعادته بالتعاون مع الجانب المصري لزيادة الحركة السياحية من بولندا إلى مصر ولمواجهة أي تحديات تعيق ذلك خاصة في ظل اهتمام السائح البولندي بالوجهة المصرية.

وأكد ممثلو قطاع السياحة البولندي خلال الاجتماع حرصهم على زيادة عدد السياح البولنديين القادمين إلى مصر وأنهم في تعاون مستمر مع مكتب السياحة المصري المسؤول عن السوق البولندي لتحقيق ذلك من خلال عدد من الآليات والبرامج. التي سيتم تنفيذها خلال الفترة المقبلة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.