التخطي إلى المحتوى

شهد المهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي ، مراسم توقيع بروتوكول مذكرة تعاون بين “قطاع التدريب” بوزارة الإنتاج الحربي و “معهد دراسات المشروعات الصغيرة والمتوسطة” التابع لجامعة بني سويف. بهدف المشاركة والتعاون بين الجانبين في دعم وتنمية الكوادر المصرية الشابة والمساهمة في تحقيق التنمية جاء ذلك بمقر الديوان العام للوزارة وبحضور الدكتور منصور حسن رئيس جامعة بني سويف.


ووقع بروتوكول التعاون المهندس. عصام عبد المعوض عدلي رئيس قطاع التدريب بوزارة الإنتاج الحربي ، والدكتور أحمد محمود المصري عميد معهد دراسات المشروعات الصغيرة والمتوسطة بجامعة بني سويف.

وأوضح الوزير مرسي أن توقيع هذا البروتوكول يأتي في إطار إيمان الجانبين بأهمية الدور الحيوي لتنمية الشباب وتدريبهم وتنميتهم والاهتمام بدعم المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر في الدولة المصرية في مصر. المرحلة الحالية والمستقبلية ، وذلك لإعداد أجيال من الخريجين المتميزين وفق سياسة الدولة في تمكين الشباب ، وكذلك حرص الوزارة والجامعة على التعاون مع المؤسسات المختلفة بالدولة لخلق جيل قادر على ربط العلوم والصناعة. من خلال تطبيق أفكار البحث وتحويلها إلى واقع.

وأشار وزير الدولة للإنتاج الحربي إلى أن مجالات عمل البروتوكول بين الجانبين ستشمل التعاون في مجالات عديدة منها (التعاون في إعداد وتنفيذ البرامج التدريبية ، التعاون في مجال الدراسات الاستشارية الفنية والإدارية ، تنفيذ دورات وندوات وورش عمل مشتركة بين الجانبين ، والتعاون في مجال الدراسات العليا التي يقدمونها.جامعة بني سويف “دبلومات – ماجستير – دكتوراه” ، التعاون في تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس من خلال الاستفادة من الإمكانيات المتاحة. للطرفين بما يساهم في رفع قدرات المتدربين وإجراء البحوث العلمية الأساسية والتطبيقية ، انطلاقا من إيمان الجانبين بأهمية ربط البحث العلمي بالصناعة والعمل على إطلاق جيل جديد لديه قدرات صناعية تعتمد على المعرفة والتكنولوجيا المتقدمة ، وتعمل على دعمها • المبادرين الجادين من رواد الأعمال وأصحاب المشاريع والابتكارات والاختراعات) وغيرها من المجالات المتعلقة بعملية التدريب وتبادل الخبرات.

من جانبه أشار الأستاذ الدكتور منصور حسن رئيس جامعة بني سويف إلى أن معهد دراسات المشروعات الصغيرة والمتوسطة هو أول معهد علمي متخصص في مصر والشرق الأوسط يقدم برامج أكاديمية وتطبيقية في مجال تنمية المشروعات الصغيرة. والمنشآت المتوسطة في عدد من التخصصات وهي (ريادة الأعمال والمشاركة الاجتماعية ، المحاسبة ، التمويل والاستثمار في المشروعات الصغيرة والمتوسطة ، إدارة مخاطر المشروعات الصغيرة والمتوسطة ، اقتصاديات المشروعات الصغيرة والمتوسطة). هذا البروتوكول مع “قطاع التدريب” ، وهو أحد الكيانات التابعة لوزارة الإنتاج الحربي لما تمتلكه الشركات التابعة لها من إمكانيات تقنية وفنية ، بالإضافة إلى كوادر بشرية وتدريبية ومراكز بحثية تساعد على إنجاح هذا التعاون.

بدوره أوضح المستشار الإعلامي لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحدث الرسمي للوزارة محمد عيد بكر أن هذا التعاون يأتي في إطار التأكيد على إستراتيجية عمل وزارة الإنتاج الحربي وهي تعاون و التكامل بين الوزارات والهيئات والجامعات والمؤسسات العلمية والبحثية والمحافظات والقطاع الخاص في تنفيذ المشاريع الوطنية والمشاريع التنموية في مختلف المجالات. لما تتمتع به جامعة بني سويف من إمكانات هائلة على جميع المستويات ، مما سيساعد جامعة بني سويف على تقديم خدمات متقدمة في دعم وتطوير الكوادر والخريجين وطلاب الدراسات العليا في مجالات المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وأشار بكر إلى أن مراسم توقيع البروتوكول حضرها م. محمد محمد صلاح الدين مصطفى نائب رئيس مجلس ادارة الهيئة القومية للانتاج الحربى والعضو المنتدب م. محمد شيرين شحاتة المشرف على الادارة المركزية لمكتب الوزير م. محمد خالد زقزوق مستشار وزير شؤون القطاع الحكومي والدكتور محمد توفيق مساعد وزير السياسات المالية والإدارية م. عصام عبد المعوض رئيس قطاع التدريب وم. هشام خطاب رئيس قطاع العلاقات العامة والاحتفالات.

وزير الدولة للإنتاج الحربي أثناء توقيع البروتوكولوزير الدولة للإنتاج الحربي أثناء توقيع البروتوكول

وزير الدولة للإنتاج الحربي أثناء توقيع البروتوكولوزير الدولة للإنتاج الحربي أثناء توقيع البروتوكول

وزير الدولة للإنتاج الحربي أثناء توقيع البروتوكولوزير الدولة للإنتاج الحربي أثناء توقيع البروتوكول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.